برجاء تسجيل الإعجاب بالصفحة لتصلك كتاباتي على فيسبوك

المتابعون للمدونة

الجمعة، 22 يونيو 2018

لا يضيع حق وراءه أم طالب



لا يضيع حق وراءه أم طالب

 
أوصلني صديق مهندس يعمل في فودافون إلى قسم الشكاوى، واسترددت النقود التي خصموها مني، جزاه الله خيرا.. لكن مشكلتي ليست في استرداد النقود، وإنما في تأكدي بعد مكالمة قسم الشكاوى من أنهم يضيفون الناس إجباريا إلى هذه الخدمات التافهة، ويعطونهم مهلة ثلاثة أيام للانسحاب، وإلا فإن السكوت علامة الرضا ومن ثم يبدأ الخصم!

الأسوأ من هذا أن قسم الشكاوى أخبرني أن النظام لديهم يقول إنني أجبت عن سؤالين من أسئلة المسابقة، وهذا لم يحدث مطلقا، وليس في البيت أطفال لأقول إن أحدهم فعل هذا مثلا، ولا يوجد في سجل الرسائل الصادرة في هاتفي أي رسائل من هذا النوع!!.. وهذا معناه أنهم يزيفون رسائل وهمية من المستخدمين في قاعدة البيانات، وفي هذه الحالة لو قدمت شكوى ضدهم في جهاز تنظيم الاتصالات، فسيثبتون له أنني اشتركت بإرادتي، وأنهم أبرياء براءة أحمد فتحي من الهدف الذي أحرزه في شباك مصر لصالح روسيا!!.. لهذا يجب أن تكون هناك شكاوى جماعية كثيرة لجهاز تنظيم الاتصالات، لإثبات أن الشركة تزوج العملاء رغما عنهم، قصدي تضيفهم في الخدمات إجباريا بقاعدة السكوت علامة الرضا التي لا تصلح إلا لتزويج العذارى، وليس شعبا احترف الصب في المصلحة، فمثله يؤمر لا يخير!!

على كل حال، وكما ذكرت سابقا: لا فرصة لفودافون مع دمياطي.. منذ ثلاث سنوات كنت أدفع لهم شهريا 60 جنيها (قيمتها حينها قبل التعويم ورفع الدعم أكبر من 150 جنيها حاليا) لأني كنت أحتاج لباقة إنترنت أستخدمها في فترات انتظاري لأبي رحمه الله أثناء غسيل الكلى، وبعد التعويم وانقضاء الغرض الذي كنت أحتاجها له، قللت الباقة وصرت أشتري باقة بعشرين جنيها على خط، وأضع 10 جنيهات احتياطا في خطي الثاني، أي أنني قللت استهلاكي إلى النصف.. بعد فرض ضريبة القيمة المضافة، وكعقاب مضاد لهذه الضريبة المستفزة التي جعلت مجموع الضرائب على الاتصالات يصل إلى 30%، قررت أنني لم أكن أستفيد بمعظم مكالمات الباقة، فألغيتها وصرت أتكلم بالدقيقة وليست لي مصالح كثيرة أقضيها بالهاتف فكل عملي عبر الإنترنت، لهذا صرت استهلك فعليا 7 جنيهات شهريا على الخطين شاملة الضريبة!!.. أي أنني أنزلت استهلاكي من 150 جنيها (بحساب فارق السعر) إلى 7 جنيهات فقط!!.. رفعوا عليّ الأسعار والضرائب بنسبة 30% فحرمتهم من 95% مما كنت أدفعه لهم!!

والآن، بعد سرقتهم من رصيدي، سأرشد هذا الاستهلاك أكثر ولن أترك رصيدا في أي خط أكبر من 2 جنيه، وحينما أحتاج مكالمات كثيرة في بعض الظروف مثل سفري إلى محافظة أخرى أو ما شابه سأشحن الرصيد الذي يكفي الغرض وأستهلكه!

أنا أقول هذا لأنصحكم بالحكمة الشهيرة: إن لم تكونوا دمايطة فتدميطوا!

لا تنفقوا نقودكم على باقات ومكالمات لا قيمة لها، واحرموا العصابة مما تسرقه منكم ومما تفرضه عليكم من ضرائب.. ولا تلهثوا وراء أي عروض من شركات المحمول فمهما كان العرض مغريا فهو خسارة لك ومكسب للشركة لأن هدفه أخذ النقود من رصيدك، فالمكالمات لا تكلف الشركة شيئا يذكر، وما تحتاجه فعليا هو السيولة.. أنا آخذ العرض فقط حينما يكون هناك داع حقيقي لهذا.. فمثلا: قبل العيد أخذت 200 دقيقة لمدة 5 أيام بجنيهين فقط، أجريت بثلثيها مكالمات العيد.. البعض يأخذ هذه العروض بلا هدف ويظل يتصل بأي أحد ليثرثر بها فيما لا يفيد وفي الغالب ستتحول إلى غيبة ونميمة ويدفع المزيد من حسناته (النساء يفهمنني طبعا :D)!

أقول لكم كل الكلام أعلاه لا لأثبت أنني بخيل، ولكني أحاول أن أستخدم المقاومة السلبية لعقاب من يسرقونني.. أنا أبخل عليهم بنصف جنيه يوميا، وأشتري بعشرة أضعافها لبا للتسلية كل ليلة :D .. أنا حر أن أنفق نقودي فيما يسعدني.. كما أني أنفقت كثيرا لتقليل استهلاك الكهرباء في الإضاءة، ربما أكثر مما سأوفره فعليا في فاتورة الكهرباء، ووضعت مظلة في الشرفة لأقلل من عبء الحرارة على التكييف، تكلفت أكثر من 300 جنيه وربما لن تقلل الفاتورة أكثر من 10 جنيهات شهريا فقط!!.. من وجهة نظري، إنفاق النقود على التجار والعمال أفضل من إعطائه لعصابة الجباية التي تستخدمه لزيادة مرتبات الطغمة الفاسدة! (هناك مكسب آخر من المظلة أهم عندي من النقود، فتقليل درجة الحرارة الواصلة للغرفة، يسمح لي بمواصلة النوم عند انقطاع الكهرباء وتوقف التكييف لمدة ساعة.. يجب أن يكون لكل شيء تفعله جدوى تبرر تكلفته الاقتصادية، وإلا صار سفها)

احرموهم من كل جنيه تستطيعون حرمانهم منه (جنيه واحد منك يساوي ملايين الجنيهات شهريا عند شركة الاتصالات، لأن لديهم أكثر من 30 مليون عميل)، وأنفقوا هذا الجنيه فيما بينكم لتحريك الركود.. هذا أبسط وأأمن نوع من أنواع العقاب الاقتصادي، وأدنى مظهر من مظاهر الاحتجاج السلمي!

ملحوظة:
قد يسألني أحد لماذا تصر على التعامل مع فودافون، ولا تغير الشركة؟.. والإجابة أن شركات المحمول تمارس الاحتكار بصورة خفية، فيبدو أنهم اتفقوا على تقسيم الخريطة فيما بينهم، بحيث أن كلا منهم يغطي بإرساله منطقة محددة.. في محافظة دمياط مثلا، كل شركة تغطي أحد المراكز، وأنا في منطقة تغطيها فودافون وإشارة الشبكات الأخرى ضعيفة.. المركز الذي أنا فيه يحمل كل سكانه خطوط فودافون!.. ولا تنسوا أننا ظللنا ربع قرن تحت رحمة ثلاث شركات خاصة اثنتان منهما أجنبيتان والثالثة بيعت لشركة أجنبية منذ عدة سنوات، ولم تبدأ المصرية للاتصالات في دخول السوق إلا منذ شهور، وأمامها سنوات إلى أن يغطي بثها جزءا معتبرا من الخريطة، وهذا أحد أوجه الفساد وعدم حماية المستهلك من الاحتكار!!)

هل كنتم تنتظرون من شعب لا يستطيع اختيار خط هاتفه، أن يختار رئيس دولته؟.. أمامنا مسار طويل حتى نتعلم كيف نأخذ حقوقنا كمستهليكن، قبل أن نطالب بحقوقنا كمواطنين!

 

 


بوشمن




انتبه إنهم يسرقون رصيدك!



ظلت شركة فودافون تخصم مني كل يوم 3 جنيه بدون أن أنتبه إلا بعد نفاد الرصيد.. لديهم طريقة محترفة في السرقة فهم يضيفونك في أي خدمة لمدة 3 أيام مجانا وإذا لم ترسل لهم كود الإلغاء يبدأون بعدها في خصم ثمن الخدمة يوميا!!

الخدمة التي أضافوني فيها هذه المرة هي خدمة 2323 (العب واكسب).. وقد اتصلت بخدمة العملاء فأكدوا لي بمنتهى الأناقة أن فودافون لا علاقة لها بهذه الخدمات ، رغم أنها هي من تبيع هذه الإمكانيات لمقدمي الخدمة وتسمح لهم بالخصم من رصيدنا لديها رغما عنا وتأخذ عمولتها على هذا (ثبت لي بعد هذا أن خدمة 2323 تتبع فودافون نفسها مباشرة).. يجب أن يكون هناك جهة لحمايتنا من هذا النصب (المفروض أنها جهاز تنظيم الاتصالات)، لأنه لا يحق لأي أحد إضافة أي شخص إلى أي خدمة بدون موافقة حصرية سواء كانت الخدمة مجانية أو مدفوعة، ويجب على فودافون إعادة برمجة نظامها لمنع هذه الإضافات الإجبارية.. فهذه البلطجة تسمح لهم بسرقة ملايين الجنيهات يوميا لمجرد أن المستخدم لم ينتبه لبعض الرسائل في زحمة مشاغله.. كعقاب مبدئي لن أضع أي رصيد في هذا الخط لمدة 3 شهور، ولدي بدائل لإجراء الاتصال.. أنا أتعامل مع هذه الشركات النصابة بمبدأ: كلما سرقوك فقلل مكاسبهم.. فودافون ليست ندا لدمياطي!


ابعدي عني



استني زي ما تستني = ولا عمر قلبك متهني
مش ممكن آجي ف يوم عندك = من بعد ما قلبك خاني
واسوأ خيانة إني أحبك = وأسهر وأحلم وأغني
ولا صخرة من قلبك رقت = ولا كلمة حلوة تطمني
ولا عن إساءتك تعتذري = ومصرة غيرتي تجنني
فلكل فعل أكيد رده = فامشي بقى وابعدي عني
محمد حمدي غانم، 2017

 


الاثنين، 18 يونيو 2018

فصلان دراسيان من ثلاثة!



فكرة بسيطة لتخفيض كثافة الفصول في المدارس إلى النصف، بدون فترة مسائية:

يتم تقسيم كل دفعة دراسية إلى نصفين، وتقسيم العام إلى ثلاثة فصول دراسية كل منها 4 شهور، بحيث يكون في المدرسة نصف الدفعة فقط لمدة أربعة شهور ونصف الدفعة الثاني إجازة، ثم يتبادلان الوضع كل أربعة أشهر.. في عامين سيكون كل نصف من الدفعة قد درس لمدة 12 شهرا وحصل على 12 شهرا إجازة (بدلا من 8 شهور في العامين كما هو الحال الآن).. ويستطيع الطالب في هذه الإجازات ممارسة الهوايات وتعلم أي مهارات إضافية يحبها أو العمل، وأنا أرى أنها أهم كثير من المدرسة نفسها ومناهجها عديمة الصلة بالواقع!

مزايا هذه النظام:

1-   تقليل كثافة الفصول إلى النصف يعني رفع جودة التعليم إلى الضعف!

2-   حتمية التخلص من كثير من المناهج التي لا ضرورة لها لتناسب نقص العام الدراسي بشهرين.. وأنا أقول دائما إن التعليم يجب أن يقتصر على مناهج اللغات والرياضيات والعلوم فقط لا غير.. لا دين ولا أخلاق ولا تاريخ ولا رياضة بدنية ولا موسيقى ولا رسم ولا تمثيل ولا أي شيء يخرج عن الحقائق العلمية القابلة للقياس.. والوقت الإضافي الذي أعدناه للطالب يتيح له أن يستفيد من الأزهر والأوقاف والمساجد والإعلام وقصور الثقافة والفضائيات والإنترنت والمكتبات العامة وأندية الشباب والرياضة لاكتشاف المعارف الدينية والثقافية والتاريخية المختلفة، وهذا يجبر الدولة على اعتبار الوزارات المختصة بهذه الأمور جزءا من العملية التعليمية وليست مجرد ديكور تهدر فيه المليارات على الفاسدين!!.. ويمكن تكليف الطالب بكتابة تقارير عن أنشطته في شهور الإجازة كجزء من مناهج اللغات والعلوم.

3-   سيعمل المدرس 12 شهرا في السنة بدون إجازات إلا المنصوص عليه من إجازات رسمية لباقي الموظفين في باقي قطاعات الدولة، بدلا من دفع رواتب المدرسين في فترة الصيف بدون عمل حقيقي يقابلها وهو إهدار لنقود دافعي الضرائب بلا جدوى.. ومع توقف تعيين مدرسي المناهج التي تم التخلص منها (وتصفية الكليات التي تخرجهم فهي بلا فائدة أصلا وعلى رأسها كلية الآداب التي لا يعلم أحد لماذا هي موجودة بهذه الكثافة أصلا ومعظم خريجيها عاطلون!!)، سيمكن مضاعفة رواتب المدرسين الباقين!

هذه فكرة بسيطة يمكن أن تحقق نتائج ملموسة، ولو تم مزجها بأفكاري السابقة عن حتمية إيجاد مسار تعليم حرفي مبكر مختصر بعد الصف الرابع الابتدائي يستوعب كل الطلبة غير المجيدين للقراءة والكتابة والحساب، وانتقاء من يصلحون لمواصلة التعليم الأكاديمي والفني للحصول على أعلى جودة ممكنة، فستكون النتائج ملموسة على أرض الواقع في عشرين عاما فقط!

البلد أفلس، والتعليم الفاشل هو سبب كل هذا الخراب، والتفكير خارج الصندوق ليس رفاهية!

 

ملحوظة:

عندي تصورات لنظم دراسية مختلفة، وأرى أن أفضل طريقة ممكنة هي تجريب كل النظم معا بالتوازي، والسماح لكل طالب باختيار النظام الذي يناسبه، وستؤدي التجربة إلى تقييم كل هذه النظم وانتقاء الأفضل منها.

طبعا هناك مشكلة ثقافية لدى المسئولين والمدرسين والطلبة وأولياء الأمور تعمل على إفشال كل التجارب، فالتغيير يجب أن يبدأ من تغيير سلوك كل واحد من هؤلاء، واقتناعه بوجود مشكلة وإمكانية الحل، وضرورة العمل بضمير لإنجاح التجربة، وأن التعليم يهدف لتخريج منتج اقتصادي وليس مجرد درجات وشهادة ومعلومات تلقى في سلة النسيان بعد الامتحان.. إضافة إلى أن الامتحانات يجب ألا تكون وسيلة التقييم الوحيدة، وأن تكون هناك امتحانات شفوية وامتحانات عملية ومشاريع يدوية، ومرة أخرى يجب أن يصاحب كل هذا ثقافة الاقتناع بالجدوى، وليس شراء الدرجات ونسخ التقارير وتزوير التجارب وإثبات أن كل شيء تمام على الورق!

في الحقيقة لا يمكن تطبيق أي نظام تعليمي جديد بدون تغيير المسئولين والمدرسين كلهم الجيد منهم والسيئ، وليس هذا تقليلا من شأنهم، لكن من عاش في منظومة وتأقلم معها يستحيل عليه تغييرها، وإذا تم الاعتماد على كوادر المنظومة الحالية فسينقلون ثقافتهم وسلوكهم ووجهات نظرهم للمدرسين والطلبة الجدد، ولن يتغير شيء!

لهذا كل ما أقوله هنا يحتاج إلى نظام سياسي غير موجود، وإن وجد، فيجب أن يبحث عن كل العقول المهاجرة في الخارج ليستغلهم في خلق مسار تعليم جديد مواز، وانتقاء الصفوة له، والإنفاق عليهم بسخاء لتحقيق نتائج سريعة.

أما كل ما أطرحه من تعديلات على المنظومة الحالية، فهي مجرد مسكنات لتقليل الكوارث وتحقيق بعض النتائج الإيجابية!

تعرفون الآن لماذا يفشل وسيفشل كل نظام جديد يضعونه للتعليم المصري!

 


الأحد، 20 مايو 2018

هذا الضياء لمن رآه



هذا الضياء لمن رآه

 

كانوا فتى الأُخدودِ (وضّاحًا)
يُضحّى كَيْ يُوضِّحَ للجموعِ رسالتَهْ

ماتوا لِيُحيُوا أمّةً ماتتْ بليلِ العجزِ
هُمْ عاشوا وظلّت ميّتةْ!

كانوا لنا كسِراجِ حقٍّ مُلهِمٍ
كانوا علينا حُجّةً
لا تَنهروا العميانَ إن صاروا قبورًا مُصمَتَةْ

مَن يَرْضَ بالذُلِّ الوَضيعِ، دَعُوه في صبرٍ يُكفِّنُ جُثَّتَهْ!

هذا الضياءُ لِمَنْ رآهُ
الآنَ سيروا في هُداهُ
الآنَ كونوا - مثلما كانوا - سيوفا مُصْـلَتَةْ

 محمد حمدي غانم
20/5/2018


#شهداء #مسيرة_العودة
#ذكرى_النكبة
#القدس_عربية


الثلاثاء، 15 مايو 2018

ذكراك الجميلة



ذكراك الجميلة



سلامُ اللهِ يا أبتي سلامٌ = تُطلُّ عليَّ ذِكراكَ الجميلةْ

رحلتَ بليلةٍ والعمرُ دربٌ = ومهما طالَ أيامٌ قليلةْ

ولكنْ مِنكَ شيءٌ سوفَ يبقى = بقاءَ العطرِ مِن زهرِ الخميلةْ

دعاءُ المخلصينَ إليكَ يَسعَى = وكَنزٌ صحبةُ الناسِ الأصيلةْ

ويَذكرُكُ الجميعُ بكلِّ خيرٍ = كأنكَ قد خُلقتَ بلا رذيلةْ

فحبُّكَ في قلوبِ الناسِ فضلٌ = وأنكَ قد غرستَ بنا الفضيلةْ

رحيمَ القلبِ فالرحمنُ أولى = يكفّرُ ذنبَ مَن سألَ الوسيلةْ

وكلُّ الناسِ خطّاءٌ نَسِيٌّ = ونرجو اللهَ يَهدينا سبيلَهْ

سلامُ اللهِ يا أبتي وأدعو = تَرَى مثواكَ جناتٍ ظليلةْ

محمد حمدي غانم

15/5/2018

_____________

الذكرى الثالثة لرحيل أبي في مثل هذا اليوم.. رحمه الله وغفر له وجعله من أهل النعيم.
الصورة لأبي من مكتبة تجارية فتحها في الثمانينات كان يستأجرها في بيت صديقه الأستاذ أحمد الجمل رحمهما الله، وكان يجلس فيها بعد عودته من المدرسة لزيادة دخله.. أدعو الله أن يجعل سعيه علينا في ميزان حسناته.


السبت، 5 مايو 2018

سيبي الزمان والناس



لو مس قلبك مرة هَمّ
ومعدش شايف شيء مهم
تعالي لي انا سيبي الزمان والناس
أبدر زهورك أزرع الإحساس
يصبح إزازك بين إيديا ماس
فتلاقي قلبك بيا هَمّ
يغرف من الدنيا بنهم
محمد حمدي غانم، 2017

 


واتساب





سي شارب تعمل في المتصفح



سي شارب تعمل في المتصفح

بلايزر Blazor هو مشروع تجريبي لم يصل إلى الإصدار الأول حتى الآن، وهو يشبه مكون صفحات الويب Razor في ASP.NET MVC لكن الفارق بينهما أن Blazor يستخدم سي شارب بدلا من جافا سكربت لكتابة الأكواد التي تعمل في صفحات الويب.

وفي مؤتمر Visual Studio Live في أوستن يوم الأربعاء الماضي، قال سكوت هنتر من فريق مايكروسوفت: "الفكرة الأساسية في Blazor هي استخدام دود دوت نت لإنشاء واجهة المستخدم في المتصفح (جانب العميل Client Side)، ما يعني أنك لا تحتاج لتعلم Angular أو React أو Vue ولا حتى JavaScript لأن سي شارب ستعمل بالفعل في المتصفح!"

وعلى العكس من مستخدمي جافا سكريبت الذين يجب أن ينتقلوا بسرعة من إصدار Angular1 إلى إصدار Angular4 على سبيل المثال، أكد Hunter على استقرار دوت نت و سي شارب.  وأشار أيضًا إلى أن Blazor يعمل في جميع المتصفحات الشهيرة مثل سفاري و كروم و Edge و IE11 وفايرفوكس ومتصفحات المحمول".

وأكد هنتر على أن استخدام Blazor لا يتطلب تنزيل أي مكونات إضافية للمتصفح لأنه يستخدم تقنية WebAssembly الجديدة، لهذا يتمتع بأفضل أداء وأقصى سرعة ممكنة، لأن كود سي شارب الموجه للمتصفح يترجم إلى كود ويب أسمبلي الذي يعمل ككود محلي Native Code، وهذا عكس ما يحدث في تطبيقات دوت نت العادية، التي تترجم إلى كود لغة ميكروسوفت الوسيطة IL التي تحتاج إلى مترجم دوت نت الفوري JIT لترجمتها إلى لغة الآلة وتشغيلها.

كما يسمح لك بلايزر بتعريف فئات سي شارب ومشاركتها بين العميل والخادم.

وفي عرض حي، أظهر هانتر مدى سهولة بدء التعامل مع Blazor في بضع دقائق فقط، وبناء تطبيق سريع بالكامل، وقام بإنشاء مشروع تطبيق أحادي الصفحة (SPA) لا يحتاج إلى إنعاش الصفحة لتغيير ما تعرضه من بيانات، بدون الاعتماد على JavaScript.. وبعد تجربة التطبيق في Chrome قال:

"هناك أشياء غريبة ستحدث هنا.. عند تشغيل التطبيق سترى أنه يتعامل مع أشياء مثل MSCorLib ، .NET Standard ، System.dll.. في الواقع نحن هنا نستخدم دوت نت داخل Chrome."

وعند الانتهاء من العرض التوضيحي حظي "هانتر" بتصفيق كبير من الجمهور.


الأحد، 29 أبريل 2018

ديوان فارس من زمن العشق



ديوان فارس من زمن العشق

شعـــــــر:
م. محمد حمدي غانم

 
للتنزيل من جوجل درايف:

للتنزيل من ميديا فاير:

يا فاتنتي: أنا جِئتُكِ من ذاكِ العصرْ
كي أُخضعَكِ بحدِّ السيفِ وكأسِ الخمرْ
فانتظري منّي حينَ يَجيءُ الأمرْ
ما أحدٌ سيريحُ الغضبَ الكامنَ في أعماقِكِ غيري
لا شيءَ يُجابِه سحرَكِ إلا سحري
ما دربُكِ للحريةِ إلا أسري
طولَ العمرْ
محمد حمدي 

معظم قصائد هذا الديوان فيها شيء مختلف، إما في الفكرة أو الوزن أو القافية أو الأسلوب، كما يغلب على كثير من القصائد الطابع الفكاهي، ومن الطرائف في بعض قصائده الغزلية أني استخدمت أسماء المشاهير في صور غزلية مبتكرة يتوارى فيها نقد سياسي ساخر، مثل: توفيق عكاشة وأماني الخياط وعبد العاطي كفتة، وسعد الدين الهلالي.. كما استخدمت بعض أعلام الفن مثل: رياض السنباطي وبوجي وطمطم!
ولي قصيدة غزلية أخرى لكن ليست في هذا الديوان ورد فيها عمرو أديب ولميس الحديدي!
أظن أنني أدخلت فرعا جديدا في فن الغزل يمكن تسميته بالغزل السياسي الساخر!
اقرأوا الديوان واستمتعوا بالطابع الفكاهي لقصائده. 

قصائد الديوان

5.   ظمأ للنار


الاثنين، 23 أبريل 2018

لقد أعلنت عصياني على حبك



لقد أعلنتُ عصياني على حبِّك! 

ومهما كانَ في عينيكِ مِن سحْرٍ فلنْ أخضعْ
ومهما كانَ في شفتيكِ من خمرٍ، فلن أجرَعْ
ومهما كانَ في خدّيكِ من زهـرٍ ولا أبدَعْ
لقد أعلنتُ عصياني على حبِّكْ

ومهما كانَ من أمرِكْ
ومهما ضاعَ من عُمري ومِن عمرِكْ
دعيني يا معاندتي فلن أرجعْ
لقد عذَّبتِ أحلامي
ومِن شوقي ونَزْفِ الشِّعرِ قد أفنَيتِ أقلامي
وهذا الأحمقُ المخدوعُ في صدري لقد سمّاكِ إلهامي!
وما عيناكِ إلا سهمُ عصيانٍ بِعُمقِ جراحِهِ أوجَعْ
***
ومهما كانَ في كفّيكِ من تمـرٍ، فلنْ أشبعْ
ومهما كانَ في نجواكِ من شِعْرٍ فلن أسمعْ
ومهما الكبرياءَ رأيتُ في نَحْرٍ  ولا أنصعْ
لقد أعلنتُ عصياني على حبِّكْ

شربتُ المُرَّ بعدَ المُرِّ مِن قلبِكْ
وآنَ أوانُ الاسْتسلامِ في حربِكْ!
فأنتِ جعلتِها حربًا وشِئتُ السِلْمَ في قُربِكْ
فهذي الحربُ خاسرةٌ
جيوشُ هوايَ حائرةٌ
مبعثرةٌ بصَحْراءِ اختيالاتِكْ
مُمزِّقةٌ مشاعرَها سُدًى فِرقُ اغتيالاتِكْ
وقادةُ فِكْريَ انتحروا على أسوارِ حالاتِكْ
وسارتْ كلُّ أسرابِ ابتساماتي لهاويتي
وأعينُها مُغشّاةٌ بهالاتِكْ
وظلَّ هواكِ يتمنّعْ
***
ومهما كانَ في رُؤياكِ من دُرٍّ، فلن أجمـعْ
ومهما تُصدري للقلبِ من أمرٍ، فلنْ يَصْدَعْ
ومهما تَنزفِ الأشواقُ من صبرٍ ولا أَسرَعْ
لقد أعلنتُ عصياني على حبِّكْ

وكسْرَ حصارِكِ المُربِكْ
على جنّاتِ أشعاري
وأعرضُ للحسانِ الآنَ قلبا خاليا حُرَّا
يَجوبُ الشِّعرَ مُغترَّا
بعيدًا سارَ عن دَربِكْ
لقد أعطاكِ تهديدا وذا تنفيذُ ما أزمعْ
***
ومهما زادَ هذا الحُسْنُ من مكْرٍ، فلن ينفعْ
ومهما سالَ هذا الدمعُ من نهرٍ، فلنْ يشفعْ
ومهما حِضْنُكِ المشتاقُ لي مُغْرٍ ولا أَنجْعْ
لقد أعلنتُ عصياني على حبِّكْ
 
وقد أصررتُ إصرارًا بأقسى مُوجعٍ أنثى على ضربِكْ!
لقد صعّبتِها جدا فذُوقي البعضَ من صعْبِكْ!
ألا فتخيّري حالا لقلبي زوجةً أُولى
تكونُ رقيقةً خجلى وتُؤوي القلبَ مذهولا
وعهدُ الحبٍّ يا عمري ـ وكان العهدُ مسئولا
بأنّي بعدَ إمهالٍ وإمعانٍ بتعذيبِكْ
ونارِ الغيرةِ الهوجاءِ تَسرِي في سراديبِكْ
وحينَ يَذوقُ كِبْرُ القلبِ طعمَ رمادِ تخريبِكْ
سأمنحُكِ الهوَى شرَفًا لتُضحي زوجةً أخرى!
لها من عالمي نِصفٌ ويكفي قلبَها فَخرا!
أراها يومَ تلقاني تَذوبُ بأضلعي سُخْرا
وتَغفو بينَ أحضاني كما طفلٍ ولا أَودَعْ!
وفي شوقٍ على شفتيَّ أحلى قُبلةٍ تطبعْ!
***
ومهما كانَ في عينيكِ مِن ذعـرٍ، فلن يَمنعْ
ومهما قلتِ في نجـوايَ مِنْ عُذرٍ، فلن أَقنعْ
فكمْ ضيّعتِ دونَ لِقاكِ مِن عمرٍ، فما أصنعْ؟
لقد أعلنتُ عصياني على حبِّكْ! 

محمد حمدي غانم
8/10/2015


شارك في تطوير دوت نت



شارك في تطوير دوت نت

وأنا أطور كتب فيجوال بيزيك وسي شارب إلى إصدار دوت نت 2017 وأكتب الأمثلة الخاصة بها كانت تظهر أمامي بعض المشاكل أو الأخطاء في فئات دوت نت أو الاقتراحات التي أريد إضافتها، وكنت أرسلها أولا بأول إلى فريق ميكروسوفت المختص على موقع Github الذي يحتوي على الكود الأصلي لأجزاء دوت نت ولغاتها البرمجية، وقد أفادني النقاش في اكتشاف تفاصيل أكثر عن دوت نت (ورطتني في فصول إضافية في كتاب إطار العمل هي سبب تأخري حاليا عن إصدار الكتب!)، كما تم إدراج بعض مقترحاتي في الخطط المستقبلية للإصدارات القادمة، واليوم تم إصلاح خطأ اكتشفته وأبلغت عنه في هذا الموضوع، حيث قام مبرمج إيطالي (ليس ضمن فريق ميكروسوفت) باكتشاف سبب الخطأ وتم اعتماد التصحيح الذي أجراه في إصدار.NET Core 2.2 في هذا الموضوع.

الحقيقة أن عالم الأكواد المفتوحة ممتع ومفيد، والنقاش بين المبرمجين والتعاون بينهم يحققان نتائج رائعة.. وللأسف، ليس لدي استعداد حاليا للمشاركة في كتابة أي إضافة للكود المفتوح لدوت نت، على الأقل لأني متأخر في إنهاء الكتب، لهذا أكتفي بالإبلاغ عن الأخطاء والمشاكل واقتراح التطويرات، لكني أحيانا ألجأ إلى قراءة الكود الأصلي لبعض فئات دوت نت لأفهم ما تفعله بالضبط وأشرحه في الكتب لأن بعض ملفات الشرح الخاصة بميكروسوفت غير واضحة أو مختصرة أكثر من اللازم.

من كان منكم يجيد الإنجليزية ويستطيع دخول عالم الكود المفتوح لدوت نت فلا يتردد، خاصة إذا كان ما زال طالبا في الجامعة ولديه فرصة في إجازة الصيف ليتعلم ويشارك في تطوير لغة البرمجة المفضلة لديه.
وإذا اكتشف أحدكم أي خطأ أو مشكلة في الأداء، فيمكنه الإبلاغ عنها في هذه المستودعات:
- ما يخص فئات دوت نت كور مع ملاحظة أنها مماثلة لفئات إطار العمل لكن دوت نت كور لا يحتوي على كل فئات إطار العمل:
- ما يخص لغة سي شارب:
- ما يخص لغة فيجوال بيزيك دوت نت:
- ما يخص بيئة فيجوال ستديو ومحرر الكود ومترجمات الكود:

 


الأربعاء، 11 أبريل 2018

مين الورد




مبادرة علم ينتفع به



مبادرة علم ينتفع به
ادعم نشر كتبي للجميع مجانا! 

أصدقائي، من خبرة 10 سنوات في سوق نشر كتب البرمجة، اتضح لي مدى ضعف سوق الكتب العلمية في الوطن العربي، ومدى المعاناة التي يعانيها الكاتب وحتى الناشر في هذا المجال، خاصة مع عدم وجود شبكات توزيع فعالة.
وقد أعلنت منذ فترة أنني سأتجه لبيع كتبي الكترونيا ببرنامج حماية ضد النسخ، ولكني ما زلت أشعر أن هذه الطريقة تحرم غير القادرين ماديا من الحصول على العلم، وقد تدفع البعض إلى محاولة كسر حماية الكتب ونشرها مجانا بغير موافقتي فيأثمون وكل من ينسخها منهم، وهذا سيجعلني أتوقف عن تقديم الكتب الجديدة عن ASP .NET و Entity Framework و Xamarin والمواضيع المتقدمة في برمجة إطار العمل وغيرها، لأني سأبحث عن عمل آخر غير صناعة كتب البرمجة غير المجدية!
فللأسف رغم أني نشرت 14 مرجعا متخصصا في لغتي سي شارب وفيجوال بيزيك في السنوات العشر الأخيرة، تجدون تفاصيلها هنا:
ما زلت ككاتب متفرغ للكتابة لا أحصل على عائد مادي كاف يساوى حتى أجر مبرمج متوسط الخبرة في شركة برمجة صغيرة!، والكتب التي كتبتها كانت تعتبر تضحية مني على حساب حياتي الشخصية، لأني أرى أهمية أن أنقل العلم للعربية.. لكن بعد المشاكل التي واجهتها مع الناشرين ومعوقات إرسال الطرود إلى كثير من الدول العربية، فقدت الحماس الذي بدأت به كتبي، ومن يتابعني سيكتشف أنني كتبت كتابا جديدا واحدا منذ مطلع عام 2011 حتى اليوم، هو كتاب أساسيات WPF بنسختيه، بينما باقي إصداراتي هي تحديث للكتب القديمة لإصدارات دوت نت الجديدة!
ما زالت قائمة الكتب التي أريد كتابتها تحتوى على الكثير من المواضيع، لكني أشعر بالإحباط من سوق النشر العربية، وأفكر في البحث عن عمل آخر!
لكل هذا يلح على ذهني منذ فترة حل قد يرضي جميع الأطراف، وهو أن يكون هناك داعمون لكتبي يشتركون في دفع حقوقها، لأنشرها الكترونيا مجانا للجميع فيكونون هم الناشرين، تبعا للنظام التالي:
- يمكن لكل داعم أن يشترك بمبلغ 50 دولارا كحد أدنى (أقل مبلغ يمكن تحويله بويسترن يونيون)، ويمكن أن يشترك مجموعة طلبة معا لتجميع هذا المبلغ وإرساله، بحيث يكون العبء قليلا عليهم.
- كلما وصل مبلغ المساهمة إلى 5000 دولار، سأنشر أحد الكتب مجانا، وأريد أن أبدأ بكتاب المدخل العملي السريع إلى سيشارب، ثم كتاب المدخل العملي السريع إلى فيجوال بيزيك.
(ملحوظة: 5 آلاف دولار أقل من الراتب الذي يمكن أن أحصل عليه شهريا لو ذهبت للعمل في الخليج!.. الهدف الأساسي بالنسبة لي هو استمرار الكتابة ونشر العلم وليس المال)
- سأرسل لكل داعم نسخا الكترونية محمية من مجموعة كتبي، فكما قلت من قبل، أنا أنوي أن تباع المجموعة كاملة بخمسين دولارا.. في الحقيقة من سيحول 50 دولارا سيكون مشتريا عاديا وسيأخذ منتجا مقابل نقوده.. لكن هدف المبادرة هو تسريع عملية الوصول إلى حد 5000 دولار لكل كتاب، لهذا من أراد شراء الكتب الالكترونية وفي نفس الوقت أراد أن يدعم نشرها مجانا، فعليه إرسال 100 دولار أو أكثر.
- يمكن للداعم (الذي أرسل أكثر من ثمن شراء مجموعة الكتب الالكترونية) أن يرسل إعلانا عن شركته أو أحد منتجاته أو خدماته لأضعه داخل الكتاب الذي سينشر مجانا.. وإذا لم يكن لديه إعلان، فليحتسب أجر نشر علم ينتفع به، سيصل بإذن الله إلى أكثر من 10 آلاف مبرمج في بضعة أشهر، وسيستمر مفيدا لسنوات لينتفع به مبرمجون جددا، ويمكن أن يعتبر نشر هذا العلم صدقة جارية لقريب متوفى ونضع دعاء له في بداية الكتاب.
لا أدري كيف سيكون تجاوبكم مع هذه المبادرة.. لكني أذكركم أنني بدأت هذه المبادرة بنفسي منذ 15 عاما بنشر مرجع احتراف الفيجوال بيزيك دوت نت مجانا على الإنترنت، وبين الحين والآخر كنت أنشر أحد كتبي المطبوعة مجانا بعد نفاد طبعته، مثل كتاب المبرمج الصغير بجزئيه، ومرجع من الصفر إلى الاحتراف برمجة قواعد البيانات في فيجوال بيزيك دوت نت، وقريبا بإذن الله سأنشر نسخة سي شارب من نفس المرجع مجانا (خارج المبادرة).. فهدفي منذ البداية هو نشر العلم لا احتكاره، وأنا أشعر أن طباعة الكتب حجبت ما كتبت عن الوصول إلى المبرمجين العرب، ومن لا يجيدون الإنجليزية منهم مجبرون على اللجوء إلى الشروح على يوتيوب، وهي مهما كانت مفيدة فلن تكون أكثر من مداخل وشروح مبسطة، أما المراجع المتخصصة فتحتوي على آلاف الصفحات المليئة بالمعلومات التفصيلية عن لغة البرمجة وأدواتها والأمثلة على استخدامها.. لهذا أنا أأمل من هذه المبادرة إلى تحقيق ثلاثة أهداف:
- دعمي لإكمال الكتابة عن المجالات الجديدة والمواضيع المتقدمة.
- إيصال العلم إلى الأجيال العربية الجديدة بلغتها، وصنع جيل برمجي متطور.. كتاب المدخل العملي مصمم ليناسب طالبا ذكيا في المرحلة الإعدادية من التعليم الأساسي، فمن هو أكبر.
- إتاحة الفرصة للراغبين في المساهمة بالمال إن كان من غير المتاح لهم المشاركة بالعلم.. كان بيت المال في الخلافة الإسلامية يدعم طلبة العلم، وأعطى أبو جعفر المنصور لكل من يترجم كتابا وزن الكتاب ذهبا، فنشطت حركة الترجمة وجمع العرب علوم الغرب والشرق وبنوا عليها أسس العلوم الحديثة التي أخذتها أوروبا وهي سبب كل هذه التقنيات التي نستخدمها اليوم.. لكن للأسف، دولنا اليوم لا تدعم الترجمة ولا الكتابة العلمية ولا حتى البحث العلمي، وهذا أحد أسباب واقعنا الذي نراه اليوم.
أحب أن أسمع آراءكم عن هذه الفكرة، ومن لا تعجبه فأنا أرحب بسماع بدائل وحلول أخرى لمشاكل سوق النشر في الوطن العربي (التي هي في الحقيقة مشاكل سوق الإبداع بشكل عام)!
ومن تعجبه الفكرة ولا يستطيع أن يدعمها ماليا، يمكنه أن يدعمها بمشاركة المنشور على صفحته، والإشارة لأصدقائه المهتمين بنشر العلم.
ومن يريد أن يكون داعما، يمكنه مراسلتي على بريدي:
#مبادرة_علم_ينتفع_به


صفحة الشاعر