برجاء تسجيل الإعجاب بالصفحة لتصلك كتاباتي على فيسبوك

المتابعون للمدونة

السبت، 20 ديسمبر 2014

صباحُ الخيرِ فاتنتي



صباحُ الخيرِ فاتنتي 

صـباحُ الـخيرِ يا iiأنتِ      وأنـتِ بـشاشةُ iiالسَّمْتِ
إذا  كــنّـا iiتَـغـرَّبنا      فـأنتِ  بِـمُهجتي iiبيتي
أسـيـرُ  إلـيكِ آلامًـا      أصوغُ من الخُطَى نَحتي
فـلا  تَـستنكري iiأنّـي      بـعيدٌ  فـي مَدَى iiفَوْتي
يَـضيعُ  الـوقتُ iiأحْيانًا      وأنْـتِ مَـلِيكةُ iiالـوقْتِ
يَـلوذُ  الـحُلمُ iiحـيرانًا      بِـشِعري  مـنذُ iiفارقْتِ
جـلستِ على عُلا iiقلبي      مُـتوَّجةً  عـلى صَمتي
وصـمتي  ألـفُ iiأغنيةٍ      تَـبـوحُ إذا iiتـبـسَّمْتِ
مـعَ  الأنسامِ قد iiطارتْ      ضـفائرُ  هـذه iiالـبنتِ
فَـمسَّتْ مُـهجتي شِعرًا      شَـدَا  مُـتفرِّدَ iiالصّوتِ
كموجِ  البحرِ في iiشطّي      أراكِ  بِـمُهجتي iiذُبْـتِ
أضمُّكِ  في مَدَى iiشوقي      إذا يَـنداحُ فـي iiسِـتّي
أحـبُّـكِ  دائـما iiأبـدًا      قَـتلْتُ عَـقاربَ iiالوقتِ
أحـبُّكِ  لـيسَ لـي iiبدٌ      لِـغَيثِِكِ مُـزهِرٌ iiنَـبتي
أحـبُّكِ  فـاذكري iiقلبي      إذا فـي الـغيمِ iiسافرتِ
كـمثلِ يـمامةٍ iiوَلـهَى      يَـجـيئُكِ أيـنما كـنتِ
فَـها قـد بُـحتُ مراتٍ      وإنّـكِ  قَـطُّ مـا بُحْتِ
بِـسرِّ هـواكِ لا iiأدري      إذنْ  لا بـدَّ مِـن iiبَـتِّ
تـركتِ القلبَ iiمَجروحًا      أسـيرَ غـرامِكِ iiالبَحْتِ
وحَـسْبُكِ  كِـلمةٌ iiتَشفِي      ولا  يَـكـفيكِ أَلـمحْتِ
حـروفُ الـحبِّ ظامئةٌ      بـثغركِ لـيتَ iiأفصحْتِ
دَعِـيها لـي أنا iiوحْدي      رسـالةَ  بـهجةٍ iiتـأتي
أنــا لِـهَواكِ مُـنتظرٌ      أَلا بـالحبِّ iiصـرَّحْتِ؟
 

محمد حمدي غانم
15/12/2014
_________________
* إذا يَنداحُ في سِتّي:
ينداح: يتسع وينتشر.. ومن مادة هذا الفعل الدوحة، أي الشجرة العظيمة المتفرعة.
ستّي: جهاتي الستّ: أمامي وخلفي، يميني ويساري، فوقي وتحتي.. وهذا هو أصل تسمية المرأة بالستّ، لأنها تحاصر الرجل من جميع الجهات :)  


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

صفحة الشاعر