برجاء تسجيل الإعجاب بالصفحة لتصلك كتاباتي على فيسبوك

المتابعون للمدونة

الجمعة، 25 نوفمبر 2016

وداعا



وداعا 

ما بالُ أيامٍ تَمرُّ سِراعا؟ = كلُّ الأحبّةِ يَرحلونَ تِباعا

هُم يَذهبونَ ويَحملونَ قلوبَنا = ومآثرًا مِنْ عالمٍ قد ضاعا

يا كلَّ مَن قدْ فارقوا أيامَنا = يا ليتَ نُرجعُ ما مَضَى إرجاعا

لولا يقينٌ بالإلهِ وبَعْـثِهِ = لاستنزفَ الحزنُ النُّهَى المُلتاعا

هي سُنّةُ الدنيا: غُرورٌ زائلٌ = إن كنتَ فيها قد أردتَ مَتاعا

أَحبِبْ إذنْ مَن شِئتَ، أنتَ مُفارقٌ! = كأسُ السعادةِ تَنتهي أوجاعا

لا لومَ لو أنّي لكمْ قد قلتُها = يا كلَّ أحبابي الكرامِ: "وداعا"

محمد حمدي غانم
22/11/2016


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

صفحة الشاعر