برجاء تسجيل الإعجاب بالصفحة لتصلك كتاباتي على فيسبوك

المتابعون للمدونة

الثلاثاء، 16 أغسطس 2016

كيف ما قلت شيئا



كيفَ ما قلتَ شَيَّا؟ 

يا جميلَ المُحيّا = رُدَّ مَنْ ماتَ حيّا

أَهْدِ للشوقِ قُربًا = يُسعِدُ القلبَ، هيّا

أينَ مَنْ فاهَ شِعرًا؟.. خانهُ الشِّعرُ عَيَّا

قالَ بالعينِ: "أهوَى" = كيفَ ما قلتَ شَيَّا؟

هل تَرَى الحبَّ طُهرًا = أم تَرى الحبَّ غَيّا؟

فامنحِ الرَّوحَ حُسنًا = وامنحِ القلبَ فَيَّا

يَرقُصِ القلبُ فَرحًا = بالمُـنى قد تَزَيّا 

محمد حمدي غانم 

ملحوظة عروضية:
يمكن اعتبار هذه الأبيات من البحر المتدارك (فاعلن فاعلن فع)،
أو الخفيف (فاعلاتن متفعلْ)،
أو الممتد (فاعلن فاعلاتن)،
أو المضارع (فاعلن فاعلاتن) بخرم التفعلية مفاعلن.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

صفحة الشاعر