برجاء تسجيل الإعجاب بالصفحة لتصلك كتاباتي على فيسبوك

المتابعون للمدونة

السبت، 24 يونيو، 2017

وداعا عاشق القمر



وداعا عاشق القمر

يا ساكنَ الشِّعرِ إن الشِّعرَ قد سَكَنَا
................ منذُ اصطفيتَ جِنانًا في العُلا سَكَنا

يا باسمَ الوجهِ ما للضِحْـكِ فارقَنا
................ وفي غيابِكَ قد أَبدلتَنا شَجَنا؟

يا "عاشقَ القمرِ" البدرُ اختفى أَسِفا
................ مُذ غابَ شِعرُكَ أَهْمَى لم يَجِدْ وطنا

يا (حاتمَ) الكَرَمِ الوضّاءَ غُرّتُهُ
................ ما لي أراكَ بخيلا بِعتَ صحبتَنا؟

فَزُرتَني مُسرعا في الحُلمِ تُخبرُني
................ أنَّ الصداقةَ تَبقى تُشهِدُ الزمنَا

حتى بموتِكَ لم تَزدَدْ سِوَى أدبٍ
................ لم تَرضَ لي صاحبي ضُرًّا ولا حَزَنا

إنَّ الذي رُوحُهُ بالطِّيبِ تَنفَحُنا
................ ذِكراه ما فارقتْـنا لو فَنَى بدنا

في كلِّ سجدةِ قلبٍ للإلهِ دعا
................ أن يجتبيكَ بفضلٍ رَحمةً و سَنَا 

محمد حمدي غانم
21/6/2017

أهديها إلى روح صديقي الحبيب الراحل الشاعر أ. حاتم يحيى طه، رحمه الله وغفر له وجعله من المكرمين.

 


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

صفحة الشاعر