برجاء تسجيل الإعجاب بالصفحة لتصلك كتاباتي على فيسبوك

المتابعون للمدونة

الجمعة، 23 ديسمبر 2016

الماضي تولى



تَغارُ مِنَ التي في العمرِ ذِكرَى = وفي بسماتِها عمرٌ سياتي

دعي الأوهامَ فالماضي تولّى = وما في القلبِ غيرُك يا حياتي

دعيني في رُباكِ غدًا ضحوكا = وكوني أنتِ وحدكِ ذكرياتي

محمد حمدي غانم، 2016

 


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

صفحة الشاعر