برجاء تسجيل الإعجاب بالصفحة لتصلك كتاباتي على فيسبوك

المتابعون للمدونة

الأحد، 17 ديسمبر 2017

حطام أنثى



حطام أنثى 

كان قلبي في غرامِكْ
يَجمعُ الأنثى فُتاتًا مِن حُطامِكْ
لم يَجِدْ إلا زجاجًا جارحًا لي في اتهامِكْ
ثقتي لم تُحرزيها
رقةً لم تَعرفيها
ليسَ فكرٌ لاحترامِكْ
لم تعودي مثلما كنتِ قديمًا
غيَّرَ الدَّهرُ كثيرًا من كلامِكْ
صارَ مَبذولاً ركيكا
يشتهي عنفًا وشيكا
دبَّتْ الفوضى عميقا في نظامِكْ!
أنتِ يا قلبٌ جبانٌ لم يُغامرْ في غرامي
مَلَّ رملي مِن نَعامِكْ
فاذهبي عني بعيدًا
أعتقيني مِن مَرامِكْ
لستُ في مَرماكِ غِرّا
كي أظلَّ مُستقِرّا
نلتُ حظّي من سِهامِكْ
لستِ أهلا لاهتمامي
لستُ أهلا لانتقامِكْ
كم حلا لي
أن تكوني لي حلالي
قلتُ شوقا:
آنسيني في خيامِكْ
كيف أنتِ قلتِ ظُلمًا:
إنَّ حبي مِن حرامِكْ!
فَاغْدِريني، غادريني
واتركيني في ظلامِكْ
لستِ شَهدًا في إدامي
لستُ مِلحًا في طعامِكْ
أنتِ وهمٌ قد تولّى
فرَّ قلبي من زِحامِكْ
محمد حمدي غانم
2/9/2017


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

صفحة الشاعر