المتابعون للمدونة

الأحد، 6 ديسمبر 2015

فتاتان



فتاتان
 

لماذا قدْ أحبُّ أنا فتاةً لا تُدلِّـلُني؟

تُحمّـلُ مُهجتي وجْدًا وفي الأشواقِ تُهملُني

أُراضيها بأشعاري وما بالعطفِ تَشملُني

جننتُ لِكَيْ أحبَّ أنا فتاةًً وَهْيَ تَقتـلُني؟!

***

لماذا لا أحبُّ أنا فتاةً لو تُدلّلُني؟

تُذيقُ القلبَ مِن وُدٍّ وبالبسماتِ تُنهِلُني

تُفاجئُني ببهجتِها وبالتَّحنانِ تُذهلُني

جننتُ لكي أُضِـيعَ أنا فتاةًً وَهْيَ تُكمِلُني؟!

 

محمد حمدي غانم

24/11/2015

 

 


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

صفحة الشاعر