المتابعون للمدونة

الاثنين، 4 يونيو 2012

خريف شفيق العربي!!


مقاطعة الانتخابات وخريف شفيق العربي!!

للشباب الذين ينوون مقاطعة الانتخابات أقول:
حتى لو ذهب إلى الانتخابات ثلاثة أشخاص فقط، فسينجح واحد من المرشّحَيٍْن ويصير رئيس مصر، سواء كنت تكرهه أم تحبه.
فلماذا تترك احتمالا أن يأتي شفيق رئيسا لمصر؟.. ألا تعلم أن هذا يضيع دماء الشهداء هدرا؟.. ليس في مصر فقط، بل في سوريا أيضا، التي بدأ أهلها يتساءلون: لماذا نضحّي كل هذه التضحيات ونبذل كل هذه الدماء، ما دامت الثورة ستأتي بالفلول في النهاية، كما يحدث في مصر؟!!
ثم هل تعتقد أن الشعب المصري سيتحمس لأي ثورة أخرى بعد صدمة نجاح شفيق؟!!.. وما الهدف؟.. لكي يأتي لهم عمر سليمان بدلا من شفيق؟!!
من المؤكد أننا سنحتاج إلى ثلاثين عاما أخرى لتجاوز الإحباط إن نجح شفيق، إلى أن يظهر جيل جديد لديه استعداد لتحمل تكاليف ثورة جديدة!!
الموضوع إذن أكبر من نجاح محمد مرسي أو رسوبه.. فنجاح شفيق يعني نهاية الربيع العربي، وفشل مشروع التغيير في المنطقة كلها، وهذا ما يريده كل الطغاة العرب وأمريكا وإسرائيل، ومن أجله مولوا الفوضى في مصر بكل تلك المليارات!!
إذن، فالخيار الآن هو بين نجاح الثورة وفشلها، دون اعتبار لأي شيء آخر.. وهذه فرصتك الأخيرة للتغيير: انزل الانتخابات وأسقط شفيق من خلال الصندوق، بدون الحاجة إلى المزيد من الثورات والدماء والحرائق وتدمير مؤسسات الدولة.
انزل وقل لا لشفيق، ودعنا نبدأ عصرا جديدا يكون الاختلاف فيه بين أنداد سلاحهم الكلمة لا البندقية..
الاختيار أمامك، ومصير مصر في يدك.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

صفحة الشاعر