برجاء تسجيل الإعجاب بالصفحة لتصلك كتاباتي على فيسبوك

المتابعون للمدونة

الأربعاء، 20 أبريل، 2016

الباندا العاشق



الباندا العاشق

 

لو كنتُ حُرًّا مثلَ باندا = بينَ المروجِ يَشمُّ وردا

لَرسمتُ وجهَكِ بالطيورِ وذبتُ في عينيكِ وجدا

وسحرتِ قلبي في هواكِ فصارَ دبدوبا مُعَـدَّا

رمزًا لتجديدِ الوفاءِ، إليكِ عِيدَ الحبِّ يُهدَى

فتُقـبِّـلينَ بَشاشتي = وأَذوبُ بينَ يَديكِ وَجْـدا

أحيا بقربِك دائما = في مصرَ أو حتّى أوغندا

قولي لدبدوبي متى = نُضحي معا في الحبِّ فردا

لا تتركيني شاردا = في وحدتي أشتاقُ وُدَّا

 

محمد حمدي غانم

20/4/2016


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

صفحة الشاعر