برجاء تسجيل الإعجاب بالصفحة لتصلك كتاباتي على فيسبوك

المتابعون للمدونة

الثلاثاء، 11 أكتوبر، 2016

أربع



يا مَن مِن فرطِ دلالِ الحسنِ بهذا القلبِ غرسْتِ المِبضَعْ

عندي أربعُ حُلواتٍ غيرِكِ يتلهّفنَ إشارةَ إصبعْ

والشِّعرُ بأعينهنَّ ازدانَ، أراهُ على عرشٍ يتربّعْ

 فاعترفي الآنَ بنارِ الشوقِ بأعلى صوتٍ حتى أسمعْ

حتى بغروري أتمتّعْ

محمد حمدي غانم، ٢٠١٦

 


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

صفحة الشاعر