المتابعون للمدونة

السبت، 10 مارس 2012

لا


لا

لو تحملُ كفُّكِ ألفَ بَنانٍ
ترفعُ ألفَ سؤالٍ لاستئذانٍ
أن أسمعَكِ
لنْ أسمعَكِ
وسأبترُها الواحدَ تلوَ الآخرِ قولي: "لا"
"لا".. ليست من لامٍ ألفٍ، نبرةِ غضبٍ، حَسْبُ
بل من آلامٍ ظلتْ تقصمُ ظهري طيلةَ دهري
بل من أشواقٍ طَمّتْ تملأُ قلبي تحرقُ صدري
"لا".. من آهِ البُعدْ
الآنَ أحيلُ هواكِ لسيفِ الهجرْ
ملّتْني قصةُ حبٍّ نَسِيَ الفجرْ
وسئمْتُ اللعبةَ حتى قلتُ لنفسي: "لا"
"لا".. ليست من نارِ القلبِ وحُنْقِ الصوتِ فحسبُ
بل من أكوامٍ من أوهامٍ جثمَتْ فوقي، عَصبَتْ عيني
بل من زفراتٍ رَتَعَتْ في مكنوني حرقَتْ كَوني
"لا"، من نزفِ وداعْ!

محمد حمدي
1995


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

صفحة الشاعر