برجاء تسجيل الإعجاب بالصفحة لتصلك كتاباتي على فيسبوك

المتابعون للمدونة

الأربعاء، 25 مايو، 2016

البوح في كتماننا



البوحُ في كتمانِنا 

لا شيءَ بعدَ مخاوفي = سأذوبُ إن لم تَعرفي

أنّي أحبُّكِ دائما = في تالدي، في طارفي

قولي لقلبي كِلْمةً = حتى أحدّدَ موقفي

وإذا اعتراكِ تهورٌ = وهمَمْتِ بي قتلا، قِفي

إنّي جريحٌ في الهَوَى = بالقربِ قلبي أَسعفي

لو ذاقَ بلسمَ لمسةٍ = هذا الذي عانى شُفِي

عيناكِ أحلى بهجةٍ = رفقا بِحِسّي المُرهَفِ

فتَبسّمي، فتبسّمي = بالمستهيمِ بكِ الطفي

النهرُ في إحساسِنا = والشوقُ شلالٌ خَفِي

لا حلَّ في كِتْمانِهِ = هَذِي الرياضُ لنا، اقطفي

أَبدِيهِ أو فتَدلّلي = العشقُ طوفانٌ عَفِي

سأراهُ لو في طَرْفةٍ = أو في فؤادٍ راجفِ

يا ذاتَ حُسنٍ شدّني = إني أسيرُكِ فاحتفي

قولي "أحبُّكَ" همسةً = بينَ الضلوعِ بها اعزفي

هيا لنبدأَ دربَنا = كلُّ الهواجسِ تَنتـفي

هذا المدى دومًا لنا = ما البدرُ يوما يَنطفي

 

محمد حمدي غانم
25/5/2016


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

صفحة الشاعر